القائمة الرئيسية

الصفحات

وصفات طبيعية

أسرار تطويل الشعر و تكثيفه

 تحلم كل فتاة و سيدة بشعر طويل ، قوي ، لامع و جذاب و تبحث عن الطرق المختلفة لتطويل الشعر و مساعدته علي النمو بشكل سريع.

 

أسرار تطويل الشعر وتكثيفه
أسرار تطويل الشعر وتكثيفه

في هذا المقال ستتعرفين سيدتي علي بعض الحقائق المهمة التي تخص شعرك بهدف معرفة أسرار تطويل الشعر و تكثيفه بشكل  صحي و جذاب . كما ستتعرفين سيدتي علي أفضل الطرق التي تساعد شعرك علي النمو بشكل سريع و صحي.

كيف ينمو الشعر ؟

في البداية من المهم أن تتعرفي علي مراحل نمو الشعر و ذلك بهدف التعامل الصحيح مع شعرك لينمو بشكل أفضل ، وفقا للأكاديمية الأمريكية الأمراض الجلدية ( ADD ) يولد الإنسان و جسمه يحتوي علي 5 مليون بصيلة للشعر منها 100000 بصيلة في فروة الرأس.

من الطبيعي أن يفقد الإنسان من 50 إلي 100 شعرة يوميا.

كما أن شعر الرأس ينمو حوالي 6 بوصات في السنة.

للشعر دورة نمو محددة بثلاث مراحل مميزة و متزامنة وكل مرحلة لها خصائصها المحددة التي تحدد طول الشعر. وتحدث جميع هذه المراحل الثلاث في وقت واحد، فقد تكون أحد خصلات الشعر في طور التنامي، بينما أخرى في طور الانتهاء و هكذا.

 

دورة نمو الشعر
دورة نمو الشعر

طور التنامي( Anagen ) :

هي مرحلة النمو و تستمر بين سنتين إلي ثماني سنوات.و تخلف مدة مرحلة نمو الشعر حسب الجينات الوراثية للشخص. فكلما ذادت مدة مرحلة النمو زاد طول الشعرة. و قد يكون 85 % من الشعر في مرحلة النمو في نفس الوقت.

طور التراجع ( Catagen ) :

 يرسل الجسم إشارات لتحديد متى تنتهي مرحلة التنامي وتبدأ مرحلة التراجع. يعرف طور التراجع أيضا بالمرحلة الانتقالية، والذي يسمح للبصيلة بمعنى من المعاني، تجديد نفسها.

خلال هذا الوقت، والذي يستمر نحو أسبوعين، تتقلص بصيلات الشعر بسبب التفكك وينفصل الحليمات و"تقع"، وتنفصل خصلة الشعر وتنعزل عن إمدادات الدم المغذي.

في نهاية المطاف تقوم البصيلة، والتي يبلغ طولها سدس الطول الأصلي، بدفع جذع الشعرة إلى الأعلى.في حين أن الشعر لا ينمو خلال هذه المرحلة، إلا أن طول الألياف النهائية تزداد عندما تدفعهم البصيلة إلى الأعلى.

طور الانتهاء ( Telogen ) :

 خلال طور الانتهاء، أو الراحة، تبقى كلا من الشعرة والبصيلة كامنة لفترة من 1 إلى 4 أشهر. و يكون حوالى عشرة إلى خمسة عشر في المئة من شعر الرأس في هذه المرحلة من النمو في وقت من الأوقات.

وتبدأ مرحلة التنامى من جديد مرة أخرى بعد اكتمال طور الانتهاء. فتقوم الخصلة الجديدة بدفع القديمة والنمو مكانها. ويؤدي هذا إلى فقدان الشعر الطبيعي المعروف باسم التساقط. 

خطوات تطويل الشعر بسرعة :

الآن بعد أن تعرفتي علي كيفية نمو شعرك إليك سيدتي أفضل الطرق و الخطوات التي يجب أن تتبعيها لمساعدة شعرك علي النمو بشكل سريع و صحي.

 

خطوات تطويل الشعر بسرعة
خطوات تطويل الشعر بسرعة

تدليك فروة الرأس :

فروة الرأس هي التربة التي ينمو فيها شعرك. لذا أول و أهم خطوة لتحفيز شعرك علي النمو بشكل صحي و سريع هو الاهتمام بفروة الرأس .

اتباع نظام غذائي صحي و متوازن :

المحافظة علي نظام غذائي غني بالفيتامينات، البروتين، الأحماض الدهنية، الحديد، الزنك، الكبريت، فيتامين ( هـ)، فيتامين ( ب )، فيتامين ( C )، أوميجا 3 و أوميجا 6 و العناصر الغذائية اللازمة لجسمك أمر مهم لمساعدة شعرك علي النمو بشكل سريع.

أغذية مفيدة لتعزيز نمو الشعر :

  • الجرجير : يساعد على حماية الشعر ونموه مرة أخرى.
  • البروتين : السمك والبيض والجبن والألبان.
  • الحديد: الحبوب الكاملة، الخضروات ذات الأوراق الداكنة.
  • فيتامينات ب: البيض واللحوم.
  • الأحماض الدهنية الأساسية: الجوز، فول الصويا
  • فيتامين (هـ) : المكسرات، والبذور.
  • الكبريت: اللحوم والبقول والخضر.

تطويل و تكثيف الشعر بالكافيين :

الكافيين يحفز تدفق الدم إلي فروة الرأس و بالتالي يساعد بشكل كبير في نمو الشعر بشكل سريع و قوي. تعمل مضادات الأكسدة في الكافيين على تقليل فقدان الماء وزيادة إنتاج خلايا الشعر الصحية.

ليس المقصود هنا شرب كميات إضافية من القهوة أو المشروبات التي تحتوي علي الكافيين. و لكن استعملي الشامبو و البلسم الذي يحتوي علي الكافيين في غسيل شعرك.

ابتعدي عن الحرارة :

تجنبي استعمال مجففات الشعر بالحرارة في تجفيف أو فرد و تمشيط شعرك. الحرارة الشديدة و المباشرة علي الشعر تكون سببا في تلف الشعر و يصبح شعرك جافا و هشا. فكلما كان شعرك صحيا ينمو بشكل أسرع.

ابتعدي عن شد شعرك :

تجنبي تسريحات الشعر العنيفة مثل ذيل الحصان و جميع التسريحات التي تشد الشعر بقوة. لا تستخدمي مشابك الشعر المطاطية في تسريحات شعرك. حاولي دائما استعمال المشابك الواسعة و المرنة.

نامي علي حرير :

استبدلي أغطية و سادتك القطنية بأغطية من الحرير فالأغطية القطنية تعمل علي هيشان الشعر و تشابك الشعر أثناء النوم. الحرير يقلل من الاحتكاك و يمنع التشابك الكثير للشعر.

الترطيب ثم الترطيب :

رطبي شعرك دائما بالبلسم يساعد البلسم على استبدال الدهون والبروتينات داخل جذع الشعرة . تساعد علاجات الترطيب وإعادة البناء على ترطيب خصلات الشعر وإصلاح الشعر التالف والقضاء على التجعد.

استعملي شامبو خالي من الكبريتات و غني بالكافيين عند غسل شعرك.

مشطي شعرك برفق :

التمشيط العنيف لفك تشابك الشعر يؤدي إلي تكسر و تقصف الشعر. و لكن مشطي شعرك برفق من الأسفل إلي الأعلى لتحفيز فروة الرأس علي إنتاج الزيوت الطبيعية و فردها علي شعرك بالكامل.

لا تمشطي شعرك و هو مبلل :

الشعر المبلل بالماء يكون ثقيلا و أكثر عرضة للتساقط و التقصف. اتركي شعرك ليجف بطريقة طبيعية أو استعملي منشفة رقيقة ناعمة في تجفيف شعرك. ولا تفركي شعرك و انت تجفيفيه. مشطي شعرك و هو جاف بعد وضع الزيت الطبيعي الذي يفضله شعرك.

توقفي تماما عن تلوين شعرك :

الصبغات الكيميائية تحتوي علي الأمونيا، وهي عامل تبيض صناعي. يمكن للأمونيا أن تجفف شعرك. بيروكسيد الهيدروجين مادة كيميائية أخرى يمكن أن تسبب تكسر الشعر وتقصف الأطراف وتجعده. وقد يمنع نمو الشعر.يمكن أن يؤدي الاستخدام المفرط لألوان الشعر إلى تساقط الشعر عن طريق إتلاف بصيلات الشعر.

يمكنك بدلاً من ذلك تجربة خيارات الألوان الطبيعية مثل الحناء. يصبغ ويرطب شعرك. يمكنك أيضًا استخدام القهوة أو مسحوق القرفة.

اشطفي شعرك بالماء البارد :

نعم الماء البارد قد يكون صعبا و خصوصا في الجو البارد ولكن الماء البارد يغلق الجلد و يقوي الشعر. و يعمل علي عدم فقدان رطوبة الشعر.

استعملي الوصفات الطبيعية :

إن استعمال الوصفات الطبيعية بشكل منتظم أمر مهم في تغذية الشعر و ترطيبه. الزيوت الطبيعية تساعد الشعر علي النمو بشكل سريع و صحي.

ننصحك بالرجوع إلي مقالة أفضل الوصفات الطبيعية لعلاج تساقط الشعر. ففي هذه المقالة الكثير من الوصفات الطبيعية التي تساعد علي نمو الشعر و تمنع تساقطه.

موروثات و أساطير حول كيفية تطويل الشعر : 

هناك العديد من الموروثات و الأساطير حول نمو الشعر، والشعر الصحي التي يتم تناقلها منذ سنين. في حين أن بعض هذه الأساطير ثبت صحتها، إلا أن كثيرا منها، على الرغم من إيمان الناس بها ليست صحيحة.

قص الشعر وتقليمه / يساعد على نموه على نحو أسرع أو أكثر كثافة :

هذا غير صحيح. كما نرى يحدث القص والتقليم في نهايات الشعر، التي تكون "ميتة"، لا توجد وسيلة للجزء الحي تحت فروة الرأس للإحساس عند قص الشعر. وربما تكون هذه الأسطورة قد أتت لأنه بقص وتقليم الشعر يتم التخلص من الأطراف المتقصفة التي تنتج عن التلف الذي يسبب كسر في ساق الشعرة.

فعندما يتم تقليم الشعر بشكل منتظم، يقل عدد الأطراف المتقصفة، مما يتيح للشعر أن ينمو أطول من دون تقصف. وهذا يعطي تأثير مفاده أن الشعر ينمو بوتيرة أسرع، في حين أن واقع الأمر هو مجرد تقليل التقصف.

سوف يظل الشعر دائما نفس الملمس :

لا يبقى الشعر دائما نفس الملمس. وخير مثال على ذلك هو ملاحظة بنية شعر شخص بالغ مقارنة بما كان عليه وهو طفل. ففي كثير من الحالات، يكون شعر الطفل الرضيع أنعم مقارنة بمراحل لاحقة في الحياة. ويمكن للحمل والأدوية أن تغير أيضا في نسيج الشعر الواحد.

ينبغي أن تعامل جذور الشعر بشكل مختلف عن نهاياته :

الشعر في جذوره يختلف عن الشعر الذي هو أبعد عن فروة الرأس، ولذلك يجب معاملته على نحو مختلف. الشعر في جذوره أقوى من الشعر الذي نما، وخاصة إذا سبق أن عولج الشعر بالمواد الكيميائية مثل مستحضرات التجعيد، أو الفرد، أو صبغات الشعر.

وتصنع العديد من العلاجات خصيصا إما للشعر الطبيعي أو الشعر المعالج بسبب الاختلاف في القوة. الشعر الطبيعي يمكن تقبله للمواد الكيميائية الأقوى والحرارة بشكل أفضل من الشعر المعالج.

غسل الشعر كل يوم يؤدي إلى جفافه / الشعر يجب غسله كل يوم :

كلا العبارتين غير صحيح. ولأن بنية ونوع الشعر يختلف من شخص لآخر، علي الفرد أن يتعلم كيف يستجيب شعره أو شعرها لبعض المنتجات، مثل الشامبو والمرطبات، وعدد المرات التي يجب أن يغسل فيها الشعر.

فعادة يقوم الناس الذين لديهم شعر أجمل، وأكثر استقامة بغسل الشعر أكثر لتجنب الإفراط في تراكم الزيت، في حين أن الشعر الأثقل الأكثر تجعيدا يغسل عدد مرات أقل لتجنب جفاف فروة الرأس.

يمنع الشعر المجعد الزيوت الأساسية من الوصول إلى فروة الرأس لتصل إلى أجزاء من خصلات الشعر أقرب إلى الجذور، مما يؤدي إلى الجفاف العام، ويتسم هذا الشعر في كثير من الأحيان بعدم وجود بريق، وفقد نمط التجعيد الطبيعي، والتقصف. فهؤلاء الأشخاص ذوي الشعر الأكثر سمكا وتجعيدا يتطلب ذلك منهم في كثير من الأحيان شراء مرطبات صناعية للتعويض عن نقص الترطيب الطبيعي.

تمشيط الشعر بفرشاة أنحف يؤدي إلى تساقطه :

هذا غير صحيح. التمشيط اليومي للشعر سوف يساعد فقط على إزالة الشعر المتساقط والذي يجب إزالته. ومع ذلك ينبغي تجنب التمشيط المفرط لأنه يمكن أن يهيج فروة الرأس وإضعاف الشعر، والذي يسبب التلف والتقصف.

الخلاصة :

تطويل الشعر و تكثيفه لا يأتي بين عشية و ضحها. ولكن باتباع روتين منتظم و متكامل للعناية بالشعر. وبناءا علي ما سبق ذكرة في تلك المقالة يمكنك تعزيز نمو شعرك بشكل سريع وصحي.

السر في الشعر الطويل و الجذاب هو فهم طبيعة شعرك جيدا. و الاهتمام بصحة جسمك عموما و شعرك بشكل خاص و إمداده بالعناصر الغذائية التي تساعده علي النمو السريع و الصحيح. و الابتعاد عن كل ما يسبب تلف الشعر و يعمل علي تساقطه.

المراجع : 

سيدتي لا تصدقي كل ما يقال لك عن تطويل الشعر بسرعة أو في خلال يوم أو ساعة هذا لا يمكن أن يحدث أبدا. فنحن في موقع بيوتي مليكة للعناية بالبشرة و الشعر نبحث عن المعلومة الصحيحة و نوثقها بالمصادر العلمية. و ها هي إليك بعض المصادر ربما تودين الاطلاع عليها.

تقيمك للموضوع

تعليقات